القبض على سعودي غدر بقريبه بأمر من خليفة داعش

هزت الرأي العام السعودي، جريمة لم يشهد مثلها داخل أراضيه، وتم تداول فيديو لها على نطاق واسع عبر مواقع التواصل الاجتماعي، رافقتها دهشة واستغراب واستنكار.

الفيديو ، تضمن إعلان سعودي المرفقة صورته أعلاه، مبايعته لداعش ولزعيمها أبوبكر البغدادي، وخطفه لأحد المواطنين، وأن زعيم داعش أمره، بقتل هذا المواطن لأنه يعمل في القطاع العسكري، لينتقل بعدها بالإعلان عن بدء المهمة، ويطلق رصاصة من سلاحه (رشاش) في رأس الرهينة.

روايات مختلفة عن هذا الفيديو، لكن ما تم الاتفاق عليه من قبل مصادر غير رسمية، أن هذا الداعشي، استدرج الرهينة بحكم أنه أحد أقربائه للذهاب في نزهة برية، وبعد وصولهم، توقع الرهينة أن ما يحدث عن طريق المزح، لكن انتهى الأمر بجريمة أشغلت الرأي العام السعودي منذ ليل أمس.

وفيما أشارت آراء قليلة إلى أن هذا الفيديو تمثيلي، لكن مصادر رسمية قالت لـ”العربية.نت” إن الجهات الأمنية بدأت في التحقيقات، بعدما تمكنت من القبض عليه.

وأطلق مغردون عبر مواقع التواصل، وسم #داعشي_يقتل_ابن_عمه ، شهد تفاعلاً كبيراً، صاحبها استنكارهم لهذه الجريمة، وقصائد رثاء في هذا الجندي الذي تم الغدر به.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *