خلافات وانسحابات يشهدها “مؤتمر بغداد” المناوئ لمؤتمر القوى السنية

شهد مؤتمر بغداد المناوئ لمؤتمر القوى السنية الذي دعا أليه رئيس البرلمان سليم الجبوري، انسحابات وخلافات داخلية اثناء انعقاده.

وقالت مصادر مطلعة حضرت المؤتمر ان “عدد من شيخ العشائر انسحبوا من المؤتمر جراءا تهجم البعض على عشائر حزام بغداد ووصفهم بالخونة”.

واضافت ان “شيوخ العشائر اثناء خروجهم من المؤتمر وصفوه بأنه لايمثل السنة من بعيد او قريب”.

وعقد عدد من الشخصيات السنية مؤتمرا تحت اسم “مؤتمر بغداد الوطني” احتجاجا على المؤتمر الذي دعى أليه رئيس مجلس النواب سليم الجبوري والذي كان من المقرر عقد يوم 15 تموز.

وكان اللجنة المحضرة للمؤتمر اعلنت عن تأجيله لتزامنه مع الاستعراض العسكري الذي سيقوم به الجيش العراقي بمناسبة اعلان النصر في نينوى.

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *