نتائج الانتخابات العامة المبكرة في بريطانيا تظهر خسارة حزب المحافظين

أظهرت نتائج الانتخابات العامة المبكرة في بريطانيا خسارة حزب المحافظين الحاكم بزعامة رئيسة الوزراء تيريزا ماي لأغلبيته.

وحصل المحافظون على 318 مقعدا بخسارة 12 مقعدا عن انتخابات 2015، بينما حصل حزب العمال بزعامة جيرمي كوربين على 261 مقعدا بزيادة 29 مقعدا، في حين حصل الحزب الوطني الاسكتلندي في مجلس العموم 35 مقعدا بخسارته 21 مقعدا.

وتبين النتائج أن حزب العمال هو المستفيد الأكبر، بينما أُعتبرت النتائج فشلا بالنسبة لماي التي دعت إلى انتخابات عامة مبكرة على أمل الحصول على أغلبية أكبر وعلى تفويض شعبي قوي يدعم موقعها في مفاوضات الخروج من الاتحاد الأوروبي.

وحصل المحافظون على نسبة 42 في المائة من الأصوات، والعمال على 40 في المائة، بينما كانت حصة حزب الديمقراطيين الأحرار 7 في المائة، وحزب استقلال بريطانيا 2 في المائة، وحزب الخضر 2 في المائة.

وبلغت نسبة المشاركة 68،7 في المائة، إذ ارتفعت بنسبة 2 في المائة مقارنة بانتخابات 2015، ولكن الأغلبية العظمى كانت للحزبين التقليديين وهما المحافظون والعمال في كثير من مناطق البلاد.

وخسر حزب استقلال المملكة المتحدة اليميني نسبة كبيرة من الأصوات مقارنة بالانتخابات السابقة، ولكن الأصوات التي خسرها ذهبت إلى حزب العمال، وليس إلى المحافظين كما كان متوقعا.

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *