تقارير اعلامية: شخصيات كردية ارومية تقف وراء هجمات طهران

كشفت وحدة الدراسات الإيرانية في مركز الروابط للبحوث الاستراتيجية عن وقوف شخصيات كردية من أذربيجان سلفية التوجه وراء الهجمات الإرهابية التي طالت مبنی مجلس الشوری في ساحة بهارستان الإيراني وقبر الخميني جنوبي العاصمة طهران.
هذا ووضع مركز الروابط ثلاثة ابعاد للهجمات الإرهابية بالعاصمة طهران كان الأول منها توقيت الهجوم المتزامن مع ألازمة الخليجية الراهنة واتهام طهران بالإرهاب وتقهقر داعش في الموصل وسيطرة الحشد الشعبي على المناطق الحدودية مع سوريا وبدء عملية تحرير الرقة اما الثاني فكان باستهداف قبر الخميني وما يمثله من رمزية دينية وثورية ومجلس الشورى وما يمثله من رمزية سيادية داخل البلاد.
فيما عد مركز الروابط البعد الثالث ادعاء داعش وبشكل سريع مسؤوليته عن الإعداءين دون أن يقدم أي أدلة على ذلك بالإضافة إلى مسارعة الحرس الثوري وليس الحكومة الإيرانية بتوجيه أصابع الاتهام إلى المملكة العربية السعودية والولايات المتحدة الأمريكية بتدبير هذين الإعداءين.

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *